cover photo

imene

إرسال الرسالة
إضافة كصديق
imene

عني

Basic Information

  • Gender

    أنثى
  • Birthdate

    1999-03-26

Contact Information

عضو منذ
السبت، 17 كانون2/يناير 2015 16:56
آخر زيارة
منذ سنوات 3
نوع الصفحة الشخصية
متابع
  • Ayad أصبح صديقاً لـimene
  • imene أصبح صديقاً لـdrhashem
  • imene أصبح صديقاً لـPT Mohammad Abu-Alrous
  • imene مجموعة دعم أهالي مرضى التوحد
    منذ سنوات 3

    مع العلم اننا ناخذها الى الطبيب النفساني و قد لاحظنا تحسنا كبيرا فهي لم تكن تردد وراءنا الكلام و لم تكن ترد علي حين اناديها و لكن لاحظنا بعد العلاج المستمر انها بدات تتفاعل معنا و تردد الكلام من وراءنا و تنتبه لبعض الاشياء و نحن نضع لها مراة في البيت و ذللك لان الدكتور طلب منا ان نساعدها ارجوكم اعطوني تفسيرا لحالتها و ماذا نفعل معها اريد ردا شكر

    youcef يجري طبيب الاطفال المعالج فحوصات منتظمة للنمو والتطور بهدف الكشف عن تاخر في النمو لدى الطفل. وفي حال ظهرت اعراض التوحد لدى الطفل، يمكن التوجه الى طبيب اختصاصي في علاج التوحد، الذي يقوم، بالتعاون مع طاقم من المختصين الاخرين، بتقييم دقيق للاضطراب.

    ونظرا لان مرض التوحد يتراوح بين درجات عديدة جدا من خطورة المرض وحدة اعراضه، فقد يكون تشخيص الذاتوية مهمة معقدة ومركبة، اذ ليس هنالك ثمة فحص طبي محدد للكشف عن حالة قائمة من الذاتوية.

    وبدلا من ذلك، يشمل التقييم الرسمي للذاتوية معاينة الطبيب المختص للطفل، محادثة مع الاهل عن مهارات الطفل الاجتماعية، قدراته اللغوية، سلوكه وعن كيفية ومدى تغير هذه العوامل وتطورها مع الوقت.

    وقد يطلب الطبيب، بغية تشخيص اعراض التوحد، اخضاع الطفل لعدة فحوصات واختبارات ترمي الى تقييم قدراته الكلامية واللغوية وفحص بعض الجوانب النفسية.

    وبالرغم من ان اعراض التوحد الاولية تظهر، غالبا، في ما قبل سن الـ 18 شهرا، الا ان التشخيص النهائي يكون، في بعض الاحيان، لدى بلوغ الطفل سن السنتين او الثلاث سنوات، فقط، عندما يظهر خلل في التطور، تاخير في اكتساب المهارات اللغوية، او خلل في العلاقات الاجتماعية المتبادلة، والتي تكون واضحة في هذه المرحلة من العمر.

    وللتشخيص المبكر اهمية بالغة جدا، لان التدخل المبكر، قدر الامكان، وخصوصا قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات، يشكل عنصرا هاما جدا في تحقيق افضل الاحتمالات والفرص لتحسن الحالة.

    علاج مرض التوحد
    لا يتوفر، حتى يومنا هذا، علاج واحد ملائم لكل المصابين بنفس المقدار. وفي الحقيقة، فان تشكيلة العلاجات المتاحة لمرضى التوحد والتي يمكن اعتمادها في البيت او في المدرسة هي متنوعة ومتعددة جدا، على نحو مثير للذهول.
    بامكان الطبيب المعالج المساعدة في ايجاد الموارد المتوفرة في منطقة السكن والتي يمكنها ان تشكل ادوات مساعدة في العمل مع الطفل مريض التوحد.

    وتشمل امكانيات علاج التوحد:

    العلاج السلوكي (Behavioral Therapy) وعلاجات امراض النطق واللغة (Speech - language pathology)
    العلاج التربوي - التعليمي
    العلاج الدوائي
    العلاجات البديلة
    ونظرا لكون مرض التوحد حالة صعبة جدا ومستعصية ليس لها علاج شاف، يلجا العديد من الاهالي الى الحلول التي يقدمها الطب البديل (Alternative medicine). ورغم ان بعض العائلات افادت بانها حققت نتائج ايجابية بعد علاج التوحد بواسطة نظام غذائي خاص وعلاجات بديلة اخرى، الا ان الباحثين لا يستطيعون تاكيد، او نفي، نجاعة هذه العلاجات المتنوعة على مرضى التوحد.

    بعض العلاجات البديلة الشائعة جدا تشمل:

    علاجات ابداعية ومستحدثة
    انظمة غذائية خاصة بهم


    اقرأ المزيد في موقع ويب طب : مرض التوحد
    منذ سنوات 3 1
  • imene مجموعة دعم أهالي مرضى التوحد
    منذ سنوات 3

    اهلا و سهلا انا عضوة جديدة انا اريد ان استفسر عن شئ و اريد جوابا بسرعة عندي اختي صغيرة عمرها 4 سنوات و لم تتكلم بعد و لكنها تتكلم اشياء غير مفهومة كالاطفال الذين عمرهم حوالي العامين و مع العلم اننا اخذناها الى العديد من الاطباء طبيب الامراض العقلية و طبيب مختص في امراض التوحد و طبيب مختص في امراض الحنجرة و الاذن و مع ذللك كل طبيب يقول كلام اخر

Powered by JomSocial